طول زمن الرحلة وأنا بنية الوصول إليك ...

ما هجع لساني من ذكرك ...

ما خاب أملي في الانتظار ...

عرفتك بعدد أنفاسي .. أشهق أسمك وأزفر الخوف ...

رتلت على قلبي كلماتك فاختزل موسم قلبي الربيع ...

عرفتك قبل أن أدرك المعرفة ...

لم تزلزل روحي لحظات الألم فبرحمتك يعقب الألم السكون ...

لا ملجأ لي سواك .. وأن عصيتك فأنت ملاذ التائبين ...

رأيتك في النور .. في الفرح .. في العافية .. وفي حزني رأيتك المعين ...

أصمت وقلبي يستصرخك .. وأن صرخت فبصمت القدر تستجيب ...

 حاشا أن أسألك كيف ومتى .. فظني بك أسمى من أن تداهمني بالموت وأنا في غفلةٍ منه  !

سأغتسل بغيث كرمك وأرتدي برحمتك ثوب المغفرة .. وبعدها تأذن لي بالرحيل ... لأصل مطمئنة أليك ...

 

إيمان كاظم الحجيمي

 

مواضيع ذات صلة