أما أنا ... فقد سئمت كل شي ؛ ما خلا انتظارك يا يوسف الزهراء ، فذلك فقط ما يشعرني بأني على قيد حبك ...

رشا عبد الجبار ناصر 

مواضيع ذات صلة