شكرا للمرجعية والعراق بفضل نصائحها سيكون الافضل.. المنظمات الدولية تؤكد بان المرجعية العليا سهلت عملها في مكافحة كورونا

اخبار وتقارير

2020-04-10

2426 زيارة

منذ ظهور جائحة (كورونا) ووصولها للعراق، وإصدار المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني عدة توصيات بهدف الحد من إنتشار الفيروس والمحافظة على حياة المواطنين، عمدت المنظمات الدولية إلى تلك التوصيات في تسهيل عملها لمكافحة الفيروس.

وقال الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين هينيس-بلاسخارت في رسالة للشعب العراقي، أطلع عليها الموقع الرسمي، إنه "هنا أودّ أن أتذكر الكلمات الحكيمة لآية الله العظمى السيد علي السيستاني، والذي حثّ العراقيين على إطاعة النصائح الطبية بشأن التباعد الجسدي وعدم التجمع بأعداد كبيرة، حيث يرتفع جداً خطر إصابة الأشخاص بالعدوى ونشر فيروس (كورونا)".

وتابعت "أوكد مرة أخرى، يجب تجنب جميع التجمعات الرياضية والثقافية والدينية أو غيرها من التجمعات من أجل احتواء الانتشار السريع لهذا الفيروس".

إلى ذلك، قال ممثل منظمة الصحة العالمية، مدير مكتب العراق الدكتور أدهم إسماعيل، في مؤمر صحافي عقب لقاءه ممثل المرجعية الدينية العليا الشيخ عبد المهدي الكربلائي، "نشكر المرجعية الدينية العليا ادامها الله لنا وحفظها، فهي منبر ومرجع نسترشد دائما بكلامها سواء كنا نعمل بأي مجال كان"

وأضاف "وأنا خارج من زيارة ممثل المرجعية الدينية العليا الشيخ عبد المهدي الكربلائي، كلي أمل وتفائل، فإذا كانت مرجعياتنا والقمم الدينية لديهم هذا الإحساس العالي بالصحة وأهميتها، إن شاء الله العراق سيصبح في مكان أفضل".

وتابع أن "الحل الوحيد لتجاوز الأزمة الحالية والحد من أنتشار (كورونا) هو الإلتزام باجراءات وزارة الصحة والحكومة العراقية، وكذلك السماع الشديد لحكمة المرجعيات لأن لديهم الحكمة والتوصيات المهمة، وأنا أشكر المرجعية العليا على مساندتها للقطاع الصحي بشكل مكن لنا بسهولة إصدار القرارات والتنقل بين المحافظات، حيث كنا نذهب للمواطنين بهدف إقناعهم بالإجراءات، لكننا نجدهم مقتنعين بالفعل من خلال توجيهات المرجعية العليا التي يستمعون إليها".

وفي أعقاب أنتهاء زيارة النصف من شعبان المباركة، أصدرت منظمة الصحة العالمية في العراق بيانا أشادت بجهود المرجعية الدينية العليا في العراق وثمنت حثها للمواطنين على اتباع التعليمات الصحية من اجل انقاذ الارواح من خطر (كوفيد 19). 

وقال ممثل المنظمة في العراق ببيان إن "المرجعيات الدينية في النجف وكربلاء والكاظمية على وجه التحديد تدعم تعليمات منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة و تؤكد على أهمية البقاء في المنزل، وتجنب التجمعات، والالتزام بالتباعد الاجتماعي لتجنب الضرر غير المقصود الناجم عن نقل المرض".

وأضاف أن "منظمة الصحة العالمية تشكر استجابة المرجعية الدينية العليا في العراق وتقدر دعمها لجهود السلطات الصحية لاحتواء انتشار (COVID-19) في العراق".

وكان مكتب المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني، قد اصدر في ٢٣ آذار/ مارس الماضي، بيانا تضمن اجابات لبعض الأسئلة بشأن فيروس (كورونا) جاء من ضمنها عدة توصيات ومنها (الحذر اللائق بحجم هذا الوباء من غير هلع واضطراب والأخذ بأتمّ اسباب الوقاية والعلاج منه وفق ما يقرره اهل الاختصاص بعيداً عن الاساليب غير العلمية)، وكذلك (بالعمل على توعيه الآخرين بمخاطر الاستهانة بهذا الفيروس وحثّهم على الالتزام بالتوجيهات الصادرة من الجهات المعنيّة وعدم التخلّف عنها).

فارس الشريفي

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

الزيارة الافتراضية

قد يعجبك ايضاً