المرجعية العليا تجدد تأكيدها على عدم السماح باي تدخل خارجي وتشير الى إنّ معركة الإصلاح الوطنية خاصة بالشعب العراقي (وحده)

اخبار وتقارير

2019-11-15

1803 زيارة

جددت المرجعية الدينية العليا خلال خطبة صلاة الجمعة التي اقيمت في الصحن الحسيني الشريف اليوم الجمعة (15 /11 /2019)، تأكيدها على ضرورة عدم السماح لاي طرف خارجي بالتدخل.

وجاء في نص البيان الذي قرأه ممثل المرجعية الدينية العليا السيد احمد الصافي "إنّ معركة الإصلاح التي يخوضها الشعب العراقي الكريم إنما هي معركة وطنية تخصه وحده، والعراقيون هم من يتحملون اعباءها الثقيلة، ولا يجوز السماح بأن يتدخل فيها أي طرف خارجي بأي اتجاه، مع أنّ التدخلات الخارجية المتقابلة تنذر بمخاطر كبيرة، بتحويل البلد الى ساحة للصراع وتصفية الحسابات بين قوى دولية واقليمية يكون الخاسر الاكبر فيها هو الشعب".

ولاء الصفار

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

الزيارة الافتراضية

قد يعجبك ايضاً