إنـهـا الـزهـراء

أدب العترة

2018-02-15

1532 زيارة

 

مـا لـقـلـبـي كـلّـمـا أرْتـجـيــــــــــــــــــهِ   ***   إبـتـسـمْ فـي عـيـد مَـــنْ أفـتـديـهِ

عـطـرُه الـذكــــــــــــرُ الـذي مـرَّ مـنـي   ***   جـامـعـاً كـلّ الـسـعــــاداتِ فـيـهِ

إبـتــــــــــــــــسـمْ يـا قـلـب هـلّا تـرانـي   ***   قـانـتـاً أحـتـــــــــاجُ أنْ أقـتـنـيـهِ

كـاهـلـي فـي بـهـجـةِ الـعـيــــــدِ يَــبـكـي   ***   والـهـلالُ الـمـنــــــحـنـي أتّـقـيـهِ

عـشـتُ مـلآنَ اشـتـيــــــــــاقــاتِ طـفـلٍ   ***   كـمْ تـمـنّـى والـداً يـحــــــــتـويـه

إبـتـسـمْ يـا قـلـب شِـعــــــــــراً حــريـراً   ***   قـلْ لألـوانِ الـفـراشـــاتِ تـيـهـي

إنـهـا الـزهـــــــــــــــــراءُ قـرآنَ عـقـلٍ   ***   كـان يـتـلـو والـمـنــــــــايـا تـلـيـه

إنـهـا الإنـصـــــــــــــــافُ لـمّـا تـفـانـى   ***   كـان بـدراً فـي الـظـلامِ الـسَّـفـيـهِ

وهـي بـنـتُ الأمـنـيــــــــــــــاتِ الـقـديـــــــــمـاتِ الـتـمـنّـي مـا لـهـا مـــن شـبـيـهِ

وهـي زوجُ الـحـقّ يـمـشـــــــي كـتـابـاً   ***   فـي أحـاسـيـسِ الـجـمـالِ الـفـقـيـهِ

وهـي أمّ اثـنـيــــــــــــــــــن لـمّـا نـبـيٌّ   ***   دمــــــــعـةُ الله ابـتـدتْ فـي بـنـيـهِ

وهـي دمـعُ الــطـفـوفِ يـجـري إلـيـهـا   ***   وهـي مـــــــن آهـاتِـهـا تـشـتـريـهِ

وهـي لـيــــــــــــــــلُ اللهِ لـمّـا حـسـيـنٌ   ***   شـعَّ فـي وجـــــــــدانِـها تـرتـديـهِ

بـهـجـةُ الأنـهـارِ لـــــــــمّـا ســــــرابٌ   ***   يـرتـدي ثـوبَ الـنـتتهـارِ الـوجـيـهِ

إنّـهـا الـزهـراء حــــــــــــــــزنٌ قـديـمٌ   ***   صـارَ فـي أعـيـادِنـــــا نـشـتـهـيـهِ

وهْـوَ حُـبٌّ مــــــورقٌ مـا نَـــــــــعـيـهِ   ***   قـابـلٌ بـالـرغـمِ مِـنْ مـــــــانِـعـيـهِ

وهـو سـرٌّ وهْـوَ غَـيْـــــــــبٌ ومـعـنـى   ***   لـم نـكـن لـلآن مِـنْ شــــــارحـيـهِ

 

وهـاب شـريـف

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

الزيارة الافتراضية

قد يعجبك ايضاً