كريمُ آلِ البيت

أدب العترة

2021-04-27

358 زيارة

وبَـزَغــتَ عـن نُــورِ الإلــهِ صَـفِـيَّا      سِـبْـطـاً لأحـمَــدَ مُـذ بَـرَاهُ نَـبِـيَّا 

ولـشَـطـرِكَ الآفــاقُ وَلّــت وجـهَـها      إذ كنتَ نُوراً فـي الـسَّـمـاءِ جليَّا

وحـبَـاكَ فَـيـضُ اللهِ لـلـزّهــراءِ من      رَحِمِ التُّقى حيـث ٱصطفاكَ وليَّا

طـفـلاً تَـكـفَّـلَـهُ الـنَّـبِـيُّ ووحْــــيُـــهُ      يَـهَـبُ الـرَّضِــيـعَ جَمَالَهُ الإنسِيَّا

وَبِصَدرِهِ أفضىَ حُلُومَ ذَوي الحِجَى      رَشـفـاً ويــسـقـيـهُ الـعُـلُـومَ نَجِيَّا

أشبَهْتَ خَلْقِي إذ يَقولُ الـمُـصـطـفَى      وَوَرِثــتَ عَـنِّـي خُـلْـقِـيَ النَّبَويَّا

ومَـلـكـتَ إرثَ الأنـبياءِ ونـهـجَـهُـمُ      وبَـهــاءَ هـيـبـاتِ الـمـلـوكِ تَـقِيَّا

فَـكـرِيمُ آلِ الـبَـيـتِ بـاسِـطُ كـــــفِّـهِ      فَـيَّــاضُ بِـرٍّ لا يَــــزالُ نَـــدِيَّــا

وعـدِيـلُـهُ الـقُـرآنُ أبـــرَزَ فــضــلَـهُ      وأفَـضــتُـهُ شِـعـراً عـلى شَـفَتَيَّا

الـهَـاشِـمِـيُّ الـمُـجـتَـبَـى عَـهْـدِي بِهِ      يَـومَ الـنُّـشُـورِ بـظِـلَّــــهِ أتَــفَـيَّا

قَصُرَ الـبَـيَـانُ عَـنِ الـمُـرَادِ وحسْبُهُ      أن لن يفِي الشِّعرُ الفَتَى العَلويَّا

عَـقُـمَتْ سِوى الزَّهراءِ نِسوَةُ هاشِمٍ      عن أن يَلِدنَ المُجتَبَى المَرضِيَّا

إذ لـم تَـلِـدْ أُمٌّ تَـمَـخَّـــضَ حَــمْـــلُها      عـن مِـثـلـهِ إلاّ أبـــــاهُ عـــلــيَّا

جعفر رشيد العاملي

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

الزيارة الافتراضية

قد يعجبك ايضاً