الـنـورُ الـسـجـيـن

أدب العترة

2018-04-11

2023 زيارة

 

إلـى سـيـدي مـوسـى بـن مـوسـى (عـلـيـه الـسـلام)

 

تـجـمَّـدتِ الـعـصــورُ عـلـى أنـيــــــنـي   ***   وألـقـت لابـنِ جـعـفـرَ بـالــــــــيـمـيـنِ
بـمـوسـى تـبـعـثُ الأضــــــلاعُ جـرحـاً   ***   تـشـبُّ لـظـاهُ فـي قـــــــــلــبٍ حـزيـنِ
كـأنِّـي أسـمـعُ الأصــــــــداءَ أوحــــــتْ   ***   بـقـعـقـعـةِ الـقـــــــــيـودِ مـن الــيـديـنِ
وأبـرقَ فـي ظـلامِ الـسـجــــــــــنِ وجـهٌ   ***   كـبــــــــــــــدرٍ لاحَ فـي لـيــلٍ دجـيـنِ
ولـحـنٌ ألـهـمَ الأزمـــــــــــــــــانَ شـدواً   ***   صـدى هـمـسِ الـتـهـجُّـدِ فــي حـنـيـنِ
تـردِّدُهُ كـقـيـثــــــــــــــــــــارٍ أنـيـــــــنٍ   ***   يـنـاجـي اللهَ بـالـفـجـــــــــــرِ الـمـبـيـنِ
فـيـرعـشُ مـنـه سـجَّـــــانٌ غـلــــــــيــظٌ   ***   وتـهـدأ فـيـه آلامُ الـســـــــــــــــــنـيـنِ
دمـوعٌ فـي مـآقـي الـســـــــــــجـنِ نـورٌ   ***   مـداهُ يـــــــــشـعُّ فـي صــبـحٍ جـنـيـنِ
فـيـنـسـجُ مـنـه لــــــــحـنـاً مـن شـجـونٍ   ***   ويـنـثـرُهُ سُــــــــــهـاداً فــي الـعـيـونِ
ألـوذُ وقـد تـــــــمـلّـكـنـي حـنـيـــــــــــنٌ   ***   بـأيـدٍ خـلـفَ قـضـبـــــــانِ الـسـجـونِ
شـواطـئُ مـن شـذى الـريـحـانِ حـطّـت   ***   لـدى الإرسـاءِ أعـبـــــــــاءَ الـسـفـيـنِ
سـلامـاً يـا ابـنَ جـعـفــرَ فـي الـمـعـالـي   ***   وقـد نُـسـبَ الـقـريــــنُ إلـى الـقـريـنِ


مـحـمـد طـاهـر الـصـفـار

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

الزيارة الافتراضية

قد يعجبك ايضاً