وقـفـةٌ عـلـى ضـفـافِ الأمـيـر

فنون إسلامية

2017-06-12

4311 زيارة

 

 

بـيـنَ يـديـهِ تُـطـوى الأزمـانُ..

وتـنـزاحُ الـحـواجـز..

لـيـقـودَك عـشـقٌ إلـى رحـابِ كـوفـتـه
الـمـديـنـةُ الـتـي لـمْ ولـنْ يـطـأ تـرابَـهـا رجـلٌ أنـبـلُ مـنـه..

فـتـراهُ يـجـالـسُ تـمـاراً عـلـى أحـدِ أرصـفـتِـهـا

 

 

مـن أيـنَ أبـدأ والـطـريـقُ مَــتـــــــــــــــــاهُ ؟   ***   أعـيـتْ بـه الأرواحُ والأفـــــــــــــــــــــــــواهُ
الـقـلـبُ رتَّـلَ سـورةَ الأحــــــــــــــــلامِ فـي   ***   نـبـضـي لـيـنـهـلَ مـن نـدى نـجــــــــــــواهُ
أرضـعـتُ فـيـضَ الـهـديِ مـــن أنــــــوارهِ   ***   حـتـى انـتـشـيـتُ فـكـيـفَ لا أهـواهُ ؟
عـشـقٌ مـن الأصـلابِ صــاغَ أضـالـعـي   ***   فـالـروحُ تـخـفـقُ إن جرتْ ذكـــــــــــــراهُ
تـنـسـابُ أنـفـاحُ الـمـنــــــــــائـرِ فـي دمـي   ***   واسـتـنـشـقـتْ روحـي سـمـاءَ شـــــذاهُ
فـنـشـرتُ قـلـبـي فـوقَ لـهـفـةِ دمـعـتـي   ***   وقـتـلـتُ صـمـتـي فـي ربـى مـغـنــــــــــاهُ
ومـددتُ كـفّـي فـي ظـلالِ جـنــــــــــــانـهِ   ***   وتـبـتـلـتْ فـوقَ الـضـريــــــــــــــــحِ شِـفـاهُ
فـامـتـدَّ مـن وحـيِ الـقـداسـةِ عـــــــــالـمٌ   ***   حـتـى تـجـلـى فـي الـقـلـــــــــــــــوبِ رؤاهُ
فـجـثـتْ بـأصـلابِ الـدمــوعِ قـوافـــــلٌ   ***   وتـعـفَّـرَتْ مـنـهـم لـديـهِ جِـبــــــــــــــــــــــــــــاهُ
وتـصـاغـرتْ كـتـلُ الـدهـــــــورِ لـقـدسـهِ   ***   وتـسـامـتِ الأرواحُ حـولَ لـــــــــــــــــــــــواهُ

 

محمد طاهر الصفار

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

الزيارة الافتراضية

قد يعجبك ايضاً