أمامَ دموعِ الله

موسوعة الامام الحسين

2018-11-13

908 زيارة

 

إلـى مـهـوى الأفـئـدة ومـلاذ الـقـلـوب ومـلـجـأ الأرواح سـيـدي الـحـسـيـن (عـلـيـه الـسـلام)
 

أمـامَ دمـوعِ الله أوقـفـتُ رغـــــــــــــــــــــبـتـي   ***   فـقــــــلـتُ لـهـا كـونـي فـكـانـتْ قـصـيـدتـي
أمـامَ حـسـيـــــــــــــــــــــــــنِ اللهِ لـيـسَ أمـامَـهُ   ***   ولا بـيــــــــنَ جـنـبـيـهِ ولا خـلـفـهُ أصـمـتِ
صـرخـتُ بـسـمـعِ الـربِّ فـي صـمـتِ أخـوتـي   ***   فـردَّدتِ الـدنـيـــا مـع الـصـمـتِ صـرخـتـي
مـلـيـكٌ عـلـى الأسـمــــــــــــاءِ اسـمـكَ سـيـدي   ***   وكـلِّ الأمــــــــــــــانـي غـيـرَ أنـكَ مُـنـيـتـي
كـبـــــــــــــــــــــرتَ عـلـى هـذا وذاك وهـكـذا   ***   وتـلـك وهـذي والـــــــــــــــذي كـان والـتـي
تـركـتَ ثـيـابَ الـمـدلـهـمـــــــــــــــــاتِ رفـعـةً   ***   وشـرَّفـتَ ثـوبَ الـنـورِ فـــــــي خـيـرِ حُـلّـةِ
بـعـزةِ مـذبـوحٍ وخـسَّـةِ ذابــــــــــــــــــــــــــــحٍ   ***   عـتـــــــــــقـتَ رقـابَ الـنـاسِ مـن شـرِّ ذلّـةِ
لـهـذا يـلـوذُ الـمـدّعـــــــــــــــــــــونَ بـوصــلـهِ   ***   وهـا هـو فــــي قـلـبـي وروحـي ومـهـجـتـي
فـلـيـلاي لـيـلـى بـلْ ومـجـنـونُـــــــــــــــهـا أنـا   ***   ولا لـكـثـيـرٍ عــــــــــــــــــزةٌ فـهـي عـزتـي
ولا لأبـي تـمـــــــــــــــــــــامَ صـدقٌ بـــسـيـفـهِ   ***   فـإنـبـاءُ غـيـرِ الـحـبِ ألـعـــــــــــــــنُ كـذبةِ
فـلـلـمـتـنـبـي كـتـمـةٌ قـد أشـــــــــــــــــــــاعـهـا   ***   بـحـبٍّ لـسـيـفِ الـدولـةِ الـفـارسِ الـــــفـتـي
فـلا الـمـتــــــــــــــــــنـبـي عـاشـقٌ مـثـلـمـا أنـا   ***   فـمـعـشـــــــــــــوقـهُ مـيْـتٌ ولـسـتَ بـمـيّـتِ
تـفـرّدتَ مـن مـنـجٍ إلــــــــــــــى سـاحـلِ الـنـجـا  ***   عـجـبـتُ لـحــــــــــبٍّ غـايـتـي ووسـيـلـتـي
أعـرنـيَ قـولاً لـيــسَ قـسٌ يــــــــــــــــــــجـودهُ   ***   ولـيـسَ لـ ــ أمـا بـعــــدُ ــ فـضـلٌ بـقـولـتـي
لأشــــــدو عـلـى غــصـنِ الـجـراحِ قــصـائـدي   ***   ومـن آهِ حـرِّ الـسـيــــــــــفِ تـنـسـلُّ آهـتـي
أراكَ ذبـيــــــــــحـاً نــحـرُكَ الـضــوءُ قـطّـرَت   ***   مـدامـعُـهُ الإنـسـانَ قـطـــــــــــراتِ شـمـعـةِ
طـريـقُـكِ مـاءٌ والأنـــــــــــــــــــــــامُ مـشـاعـلٌ   ***   فـيـا مـنـظـرَ الـمــاءِ الـمـضـــــيء بـظـلـمـةِ
وهـــــــذا حـصـى الإسـفـلـتِ فـي الـقـاعِ لـؤلـؤٌ   ***   ولـيــــــسَ يُـرى مــن مـوجِ زواركَ الـعـتـي
سـلامٌ عــــــــــــــلـى قـلـبٍ حـوى الـحـبَّ كـلَّـهُ   ***   ويـا طـيــــــــــــــــــبَـهُ لـمّـا يـذوبُ بـدمـعـةِ

 

وسـام الـحـسـنـاوي

الموقع الرسمي للعتبة الحسينية المقدسة

آخر المواضيع

الاكثر مشاهدة

الزيارة الافتراضية

قد يعجبك ايضاً